إيران.. توقيف شقيق روحاني على خلفية تهم "فساد"

أعلن المتحدث باسم القضاء الإيراني، غلام حسين محسني ايجئي، الأحد، عن اعتقال "حسين فريدون" شقيق الرئيس الإيراني، حسن روحاني، على خلفية اتهامه بـ"الفساد".

وأوضح ايجئي في مؤتمر صحفي أن عملية الاعتقال تمت على خلفية القضايا التي أثيرت خلال حملة الانتخابات الرئاسية، بحسب ما نقلت عنه وسائل إعلام إيرانية رسمية.

وقال: "خضع فريدون لعدة جلسات تحقيق، وكذلك تم التحقيق مع الأشخاص الذين يرتبطون به، وتم اعتقال بعضهم أيضاً".

وأضاف: "تم إصدار حكم بغرامة مالية بحق فريدون إلا أنه لم يتمكن من تسديدها، وبالتالي تم إيداعه في السجن"، دون أن يكشف عن قيمة الغرامة.

واستطرد قائلاً: "إذا سدد فريدون قيمة الغرامة فسيتم الإفراج عنه. لكن القضية ستواصل مسارها".

ويواجه فريديون، الشقيق الأصغر لروحاني، اتهامات بـ"فساد" تتعلق بالتدخل لتعيين مدير لأحد المصارف الإيرانية.

ويقول مؤيدو الرئيس الإيراني إن قضية فريدون ذات دوافع سياسية، من السلطة القضائية المحافظة، وتهدف إلى تشويه سمعة روحاني.

وفريدون دبلوماسي شارك في المحادثات التي أفضت للتوصل لـ"الاتفاق النووي" عام 2015 بين إيران والقوى العالمية.

جدير بالذكر أن القضاء الإيراني أمر بحبس حامد بقائي، مساعد الرئيس الإيراني السابق محمود أحمدي نجاد، خلال فترة ولاية الأخير، لعدم سداده 15 مليوناً و350 ألف دولار بسبب ارتكابه جرائم مالية.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص